عـــــــــــــاجل: المغرب يضع قدما أولى في الاتحاد الإفريقي وهذا ما يجري الآن..!!


المغرب يضع قدما أولى في الاتحاد الإفريقي

-جلسات-الاتحاد-الإفريقي-أرشيف-1000x550-c

انطلقت الجلسة المغلقة الخاصة بملف المغرب، قبل قليل، لدراسة طلب المملكة بالعودة إلى الاتحاد الأفريقي.

وتم في بدايتها، حسب أفادت به جريدة ”اليوم 24″، طرح الرسائل الجوابية التي بعثتها الدول إلى المفوضية الإفريقية، وتبين من الفرز أن المغرب حاز حتى الآن 39 رداً بالموافقة.

واطلع “اليوم 24″ على قسم من النقاشات التي دارت في الجلسة المغلقة الخاصة بمناقشة الطلب المغربي بالعودة إلى الاتحاد الإفريقي. والتي تعقد على هامش الدورة الـ28 للمنظمة بأديس أبابا.

مصادر دبلوماسية نقلت لـ”اليوم 24” جزءا من مجريات اللقاء، إذ قالت إن فرز الرسائل الموجهة إلى المفوضية الإفريقية بخصوص الطلب المغربي، أدى إلى تأكيد وجود 39 موقفاً مؤيداً بشكل تام وغير مشروط، حسب أكثر من مصدر دبلوماسي.

مصدر “اليوم 24” الذي حضر جزءا من الاجتماع، قال إن زعيم جبهة البوليساريو قدم مرافعة ضد المغرب، قال فيها إنه “ورغم عدم تسجيل المملكة لأية تحفظات في وثائق مصادقتها إلى القانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي، فإن الدستور المغربي في الفصل 42 يتحدث عن الحدود الحقة، مضيفاً أن المغرب لديه حدود ثابتة وأخرى متحركة، وأن عليه أولاً أن يقر بالحدود المعترف له بها دولياً”.

فيما تحدث رئيس الوفد المصري في هذا الاجتماع، الذي لم يحضره الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن تأييد طلب المغربي، دون إبداء أي ملاحظات.

الرئيس السابق للاتحاد الإفريقي، ادريس ديبي، أمسك العصا من الوسط، وقال إنه من ناحية أولى، فإن المسطرة واضحة ولا تحتمل أي نقاش، إذ يكفي أن تعبر الدولة الإفريقية عن رغبتها في الانضمام، وتحصل على الأغلبية النسبية، كي تصبح عضواً.

ثم عاد ليقول إن هناك اشكال بين المغرب والبوليساريو، وأن من الأفضل حله الآن، كي لا يؤدي إلى انقسام الاتحاد الافريقي لاحقاً.

مصدر دبلوماسي آخر، قال إن النقاش كان مطولاً، “لكن الحسم في النهاية سيكون بالتصويت، والأغلبية في صف المغرب”.

جدير بالذكر، أن مصادر دبلوماسية مغربية، كشفت يوم أمس الأحد، أنه يتوفر على 42 موافقة من الدولة الأعضاء في الاتحاد الإفريقي.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*