المغربي ضحية سفاح كيبيك بكندا ادى مناسك الحج السنة الماضية وصاحب دكان مسمى السلام


مغربي وتونسي وجزائريان، بين 6 قتلى أرداهم مرتكب “مجزرة المسجد”الكندي بالرصاص جثة هامدة ،الأحد الماضي، داخل “المركز الإسلامي والثقافي في مدينة كيبك.

الضحية المغربي الأصل يدعى عز الدين سفيان وعمره 57 سنة، أمضى منها 30  سنة مقيما بكيبك كندا، حيث درس بجامعة “لافال” التي يدرس فيها القاتل بيسّونّيت علم الاجتماع، قبل أن ينشأ مشروع في المدينة عبارة عن دكانا للسمانة سماه “السلام” وخصص زاوية منه  لبيع اللحم الحلال.

وللاشارة،قام الحاج سفين بأداء مناسك الحج العام الماضي،بريفقة أبنائه الثلاثة.وخلف اغتياله حالة من الحزن والاسى في نفوس أفراد عائلته وأقاربه المقيمين بالديار الكندية.لما كان يتحلى به من صفات حميدة وأخلاق نبيلة مع الكبير والصغير.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE