شركة تصميم أزياء تعاقب ابنة الرئيس ترامب على قرار والدها


 

عاقبت شركة “نوردستروم” المتخصصة في صناعة الأزياء “إيفانكا ترامب” ابنة الرئيس الأمريكي الجديد، بسبب قراره حول “حماية الأمة من الإرهاب”، والذي أثار جدلا واسعا.

وأعلنت الشركة الأمريكية عبر موقعها الرسمي أنها ستتوقف بصورة نهائية عن مد إيفانكا ترامب بأي ملابس وأحذية جديدة.

وأشارت “نوردستورم” إلى أنها اتخذت هذا القرار احتجاجا على قرار “حماية الأمة من الإرهاب” الذي أصدره الرئيس دونالد ترامب، بشأن وقف منح تأشيرات دخول لرعايا 7 دول إلى الولايات المتحدة.

وقالت الشركة: “سنتوقف كذلك عن إصدار أي علامات تجارية تحمل اسم “إيفانكا”، وما يوجد في متاجر التجزئة، سيتم بيعه ولن يتم تصنيع أي عناصر جديدة بعد نفاذ المخزون المتبقي”.

وأشارت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إلى أن “نوردستروم” اتخذت هذا القرار، بعدما هدد كثيرون عبر مواقع التواصل بمقاطعة منتجاتها إذا ما استمرت في التعاون مع إيفانكا ترامب.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*