رئيس مجلس جهة مراكش اسفي يجتمع مع مهني قطاع السياحة


متابعة
في إطار المخطط التواصلي الذي تنهجه جمعية الحركة الجهوية للسياحة بمراكش أسفي والذي يهدف إلي بلورة أرضية عمل تشاركية تروم تنظيم وتنمية القطاع السياحي بمراكش أسفي، عقد المكتب المسير للجمعية اجتماع عمل مع السيد أحمد خشيشن رئيس جهة مراكش أسفي يوم الإثنين 06 فبراير 2017 بمقر الجهة.
وقد تركز النقاش حول المشاكل الذي سبق لجمعية الحركة الجهوية للسياحة بمراكش أسفي، كمؤسسة للتنسيق بين مختلف مهنيي القطاع السياحي وتوحيد التدخل، تشخيصها ودراستها مع المستثمرين في كل قطاع على حدا.
ومن جهته رحب السيد رئيس جهة مراكش أسفي بمبادرات وأهداف الحركة، وقدم لأعضائها توضيحات مهمة حول الاستثمارات والمشاريع الضخمة التي تنجزها الجهة في المجال السياحي والمعتمدة على الرهانات التي يوليها صاحب الجلالة لهذا القطاع والتعليمات الصادرة بهذا الصدد، والتي تروم الرفع من الاستثمارات السياحية لمدينة مراكش والرقي بها للعالمية وتجسيد المعنى الحقيقي للسياحة بما يمكن من تسويق الموروث الثقافي والحضاري للجهة.
كما أكد السيد رئيس جهة مراكش أسفي أن الجهة تعمل على دراسة المشاكل التي تعوق الاستثمارات الخاصة المحلية والجهوية في المجال السياحي، خاصة تلك المتعلقة بالتمويل البنكي والتي لم يتم بعد إنجازها، والتي تقدر بحوالي 45 مشروع، كما أكد أن الجهة منفتحة على جميع المبادرات التي ستساهم في خلق النموذج التنموي لجهة مراكش أسفي، على أن تكتسي طبيعة علمية عملية، فالجهة لن تقبل أنشطة غير قادرة على خلق انتظارات وتقديم إجابات وبدائل، أما الأنشطة ذات الطابع الاحتفالي فلن تقدم سوى إعادة الإنتاج والجهة بحاجة لممارسات متجددة.
وهي التوجيهات التي ستعمل على استثمارها جمعية الحركة الجهوية للسياحة بمراكش أسفي برئاسة عبد الغني الوجداني في غضون الأيام المقبلة في أفق دعم العلامة الدولية للسياحة لمراكش.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*