الدورة العادية للمجلس البلدي للصخيرات على وقع الفوضى و منع المنابر الإعلامية من تغطية أطوارها


أقام المجلس البلدي لمدينة الصخيرات عشية يومه الثلاثاء 7 فبراير ، دورة عادية لمجلسه لمناقشة مجموعة من المستجدات و الرهانات المستقبلية التي من شأنها أن تعطي الروح لمدينة ظلت لوقت طويل تحت دهاليز التسيير العشوائي.

الدورة الحالية عاشت هي الأخرى على إيقاع الفوضى و شابتها مجموعة من الأمور التي تسيء بشكل كبير لمسيري الشأن المحلي بمدينة كانت معشوقة الملك الراحل الحسن الثاني.

و لكن أبرز ما ميز هذا اليوم  هو تصويت المعارضة و بعض المنتمين للأغلبية المسيرة لقرار يقضي بمنع أي منبر إعلامي من تغطية أطوار هذه الدورة ،بعد أن طرح رئيس المجلس أحمد الفقيهي الأمر للنقاش ،  و هو  ما وضع أكثر من علامة استفهام حول المغزى من منع أي جسم صحفي من إيصال مايدور داخل دهاليز البلدية للمواطنين الذين وضعوا تقتهم في منتخبيهم .

و لنا عودة للموضوع بالفيديو…


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*