أمريكا تعثر على رسالة لابن لادن تكشف الاوقات الممسوح بها للمقاتلين ممارسة الاستمناء


عثرت المخابرات الامريكية على رسالة خطها زعيم تنظيم القاعدة السابق،أسامة بن لادن،لاحد مساعديه في افريقيا،يحثه على الاوقات التي يسمح فيها للمقاتلين ممارسة العادة السرية.

وتقول الرسالة على لسان زعيم القاعدة “إنه في الظروف القاسية لا يتثنى للمجاهد أن يتزوج، ويمكن له الاستمناء”.

ونشر مكتب مدير الاستخبارا الامريكية الرسالة التي تم اختيارها من بين 49 وثيقة سنة 2011.،بعدما كان رافضا الافراج عنها في وقت سابق.

وأضاف بن لادن  “الموضوع متعلق بمشكلة الأخوة عندكم في عزوبتهم، وعدم توفر الأزواج لهم في ظروفهم القاهرة، نسأل الله أن يفرج عنهم إن الله تعالى لا يستحي من الحق، وإننا نرى أنه لا مانع من أن نتبين للإخوة أنه يجوز لهم في مثل هذه الأحوال، فإنها حالة شديدة وقد صح الإذن فيه عن جماعة من السلف، ونصحوا شبابهم به في الغزو، وصح جوازه عن جماعة من الفقهاء للحاجة، ولا شك في أن حالة الإخوة هي حالة شديدة”

ورفضت السلطات الامريكية عام 2015 من عرض مجموعة من التفاصيل عن اللوازم الجنسية،وجدت في مقر تواجد العقل المدبر لهجمات 2001 بأمريكا،كما حصلت القوة البحرية خلال تنفيذ عمليات تصفي بن لانن عام 2011 عن مواد جنسية وأشرطة اباحية مخلة للحياء.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*