فضيحة طالب يتابع دراسته بمكناس هدد صديقته القاصر بنشر صور وأشرطة فاضحة تخصها


إيقاف طالب يتابع دراسته بمكناس هدد صديقته القاصر بنشر صور وأشرطة فاضحة تخصها

مع تزايد الجرائم الالكترونية بسبب الانتشار الواسع لظاهرة تحويل مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنيت، إلى وسيلة للابتزاز والنصب والاحتيال، تمكنت مؤخرا عناصر الشرطة القضائية بالراشدية بتنسيق مع زميلتها بمكناس، من وضع يدها على طالب  جامعي بتهمة “الابتزاز بنشر صور وأشرطة فاضحة.

العائلة الثرية بعاصمة جهة “ذرعة – تافيلالت”، اتهمت الطالب بابتزازها في مبالغ مالية لتفادي نشر فضيحة أشرطة جنسية وصور فاضحة لابنتهم القاصر كانت على علاقة جنسية معه قبل انتقاله للإقامة بمدينة مكناس.

وحسب مصادر إعلامية فالطالب البالغ من العمر 24 سنة، كان يقطن رفقة عائلته بمدينة الراشدية قبل أن تستقر بمدينة مكناس، لتمكينه من متابعة دراسته الجامعية، حيث ظل الطالب على اتصال بالقاصر، والتي كانت تربطه بها علاقة عاطفية.

وحصل الطالب من عشيقته القاصر عبر “الوات ساب” و مواقع “الشات”، على أشرطة فيديو وصور تظهر فيها عارية، وفي أوضاع جنسية مثيرة، قبل أن يفكر في توظيفها لابتزاز عائلتها الثرية والمعروفة بطابعها المحافظ بين أهل مدينة الراشدية، وهو ما نفذه بالفعل عبر الاتصال بأم القاصر و اطلاعها على الأشرطة والصور.

وسارعت العائلة الثرية بالراشدية، إلى تقديم شكاية الى الشرطة  في مواجهة الطالب، حيث وضع عناصر الضابطة القضائية بتنسيق  مع العائلة وبإشراف من النيابة العامة، كمينا للوصول الى المشتبه به واعتقاله، بعد أن تكلفت الأم المشتكية بالاتصال بالطالب بغرض مدها باسمه وعنوانه لتمكينه من المال.

هذا، وتمكنت عناصر الشرطة من الوصول إلى الطالب بمدينة مكناس واعتقاله بداخل مقهى متلبسا باستلام مبلغ مالي من أم القاصر، حيث حجزوا لديه هاتفه الذكي، والذي يتضمن أشرطة الفيديو الجنسية وصور القاصر، كانت قد أرسلتهم لعشيقها عبر “الوات ساب” و مواقع “الشات”.

وأحال المحققون الهاتف المحجوز على المختبر الجهوي لمعالجة الآثار الرقمية بولاية الأمن بفاس، لأجل تفريغ محتويات هاتف الطالب المحجوز، وإخضاعه للخبرة التقنية ومد المحققين بتقرير حول محتوياته، خصوصا الرسائل التي تبادلها الطالب مع القاصر عبر “الوات ساب”، لمواجهته بها.

من جهته نفى الطالب المعتقل التهم المنسوبة إليه، وشدد في تصريحاته خلال استنطاقه، بأنه حصل على هذه الصور والأشرطة من القاصر برغبة منها، لإعادة إحياء علاقته الجنسية معها، نافيا تعريضها لعملية التغرير بها أو إجبارها على ذلك.

وينتظر أن يحال الطالب على أنظار النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بمدينة الراشدية، بعد أن جرى نقله من مدينة مكناس في حالة اعتقال، حيث سيواجه تهما جنائية وجنحية ثقيلة، وجهتها له عائلة القاصر القاصر، متهمة إياه باغتصابها خلال نسجها لعلاقة جنسية معه، والتغرير بها، وتهديدها بنشر صورها وأشرطة فيديو جنسية على مواقع التواصل الاجتماعي.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE