المبادرة المدنية لإنقاذ أكادير تنتفض في ذكرى زلزال المدينة..!


أفاد بلاغ لحركة المبادرة المدنية لإنقاذ أكادير، أنه بعد “وقوفها على وضعية الإقصاء والتهميش الذي تعرفه مدينة أكادير من الاستثمارات العمومية والمشاريع الكبرى كغيرها من المدن المغربية رغم أن المدينة هي الثانية وطنيا من حيث الاستخلاصات الضريبية مما يعطيها الحق في الاستفادة من المشاريع المهيكلة الوطنية.

ودعت حركة المبادرة في بلاغ لها نشر يوم أمس على صفحتها الفايسبوكية لكل الغيورين على المدينة بمختلف أطياف المجتمع الأكاديري،فاعلين اقتصاديين واجتماعيين وفنانين وإعلاميين ورياضيين ومثقفين، للمشاركة بكل كثافة في في المحطة النضالية ليوم 26 فبراير 2017 ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال بساحة ولي العهد “ساحة الحلقة”، تزامنا مع تخليد ساكنة أكادير ومعها المغاربة قاطبة للذكرى 57 لنكبة زلزال 1960 تحت شعار “أكادير ستنتصر بعزيمة أبنائها”مؤكدة أن هذا الحراك المدني السلمي المؤطر تماشيا مع مقتضيات دستور 2011، ليشكل حدا لتلك الآثار السلبية وإصلاح الأعطاب المترتبة عن تردي الأوضاع بالمدينة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*