عدم الارضاء الجنسي يؤدي الى الخيانة الزوجية


wqfwqf-jpg

المصدر: براغ- من الياس توما

أظهرت دراسة حديثة أن عدم رضاء أحد الزوجين عن الحياة الجنسية المشتركة، لاسيما الرجال يمثل أحد الدوافع الرئيسية للجنوح نحو الخيانة.

ونبهت الدراسة إلى ضرورة عدم الاستخفاف بهذا الأمر من خلال الإصرار على الاعتقاد أن الحياة الزوجية قائمة على أسس أعمق من الجنس.

ولفتت الدراسة، التي نشرها معهد الصحة النفسية في براغ إلى أن الرجال لا يكفيهم ممارسة الجنس بشكل متكرر، معتبرة أن أغلب حالات عدم رضاء الرجال عن حياتهم الجنسية يأتي من الروتين ومن النمطية التي تمارس في الحياة الجنسية.

ولفتت الدراسة إلى وجود 5 أسباب أخرى تقف وراء الخيانة الزوجية للرجال في مقدمتها شعورهم بعدم اهتمام زوجاتهم بهم وعدم تقديرهن لهم، محذرة من أن حديث الرجل مع زوجته فقط عن القضايا الحياتية اليومية مثل تقسيم العمل في المنزل ومن سيدفع فواتير الكهرباء والماء والغاز وغيرها تمثل تحذيرا جديا بأن الرجل سيبحث عن عشيقة.

واعتبرت الدراسة أن قيام الرجل بفعل الخيانة الزوجية لا يعني بالضرورة أنه توقف عن حب زوجته، بل على العكس من ذلك، فأثبتت بعض التحليلات بأن الرجال الذين يخونون يحبون زوجاتهم، غير أنهم يفعلون ذلك لأنهم يشعرون بنقص ولذلك يبحثون عن ما ينقصهم عند العشيقات.

وأشارت إلى ظاهرة “متلازمة الليلة الواحدة” التي يحاول الرجال فيها إبعاد الملل عن حياتهم الجنسية من خلال إمضاء ليلة مع امرأة بهدف إرضاء فضولهم وتوقهم للتغيير ولتحقيق خيالاتهم الجنسية.

واكدت أن أحد الأسباب التقليدية للخيانة الزوجية لدى الرجال هو الهروب من واقع العلاقة غير السعيدة، مشيرة إلى أن الفرق بين الرجل المخلص والرجل الذي يخون يكمن في أن المخلص يستطيع مقاومة الإغراءات الجنسية والعاطفية


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*