أحضرت كلبا يحتضر إلى المنزل لتمنحه 24 ساعة حب فحدثت معجزة


قصة غريبة بطلها كلب عجوز يدعى “جاي زي” كان يعيش داخل ملجأ للحيوانات، بلسان ممدود دائماً خارج فمه ولا يستطيع أن يبقيه داخله، إلى أن اعتقد القائمون على الملجأ أن الكلب لم يعد أمامه فرصة للعيش.

وفي إحدى المرات التقت عينا الكلب، بعينين مديرة التسويق في جمعية الرفق بالحيوان “أشفيل” هيذر هايز، فتغيرت حياتهما إلى الأبد.

الموظفون في المأوى، بحسب ما جاء في موقع “بورد باندا”، أكدوا أن حالة الكلب الصحية كانت سيئة للغاية، فطلبت منهم هايز السماح لها باصطحاب الكلب إلى منزلها لعد التأكد من صلاحيته لاستضافة الكلبة، وبررت ذلك بأنها تريد للكلب المريض أن يكون في منزل بين أسرة تشعرها على الأقل أنها محبوبة لمدة 24 ساعة”.

منذ ذلك اليوم، مرت 4 سنوات رائعة…نعم، نجا الكلب في اليوم التالي، وفي الأيام الكثيرة التالية.

وقالت المرأة إن الحب أعطاه حياة ثانية، وأن حياته كانت مكافأة عن جلب الحيوانات المنبوذة إلى المنزل ومنحهم الأسرة…فإن لديها إرادة لا تصدق للعيش أكثر من أي حيوان آخر”.

وأضافت المرأة: “جاي زي علمني أن نعتز بالحيوانات المتقدمة في السن، والذين يحتاجون إلى الحب والراحة أكثر في السنوات الأخيرة من حياتهم، تماماً مثل الناس”.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*