LONDON, UNITED KINGDOM - FEBRUARY 20: People protest against the US President Donald Trump and demand his planned state visit to the UK to be cancelled in Parliament Square, London, England on February 20, 2017. One of the petitions signed by 1.85 million people was against Trumps state visit, while the other was in favor with 310,000 signatures. (Photo by Tolga Akmen/Anadolu Agency/Getty Images)

تنظيم مظاهرة في لندن ضد زيارة ترامب


خرج آلاف من المتظاهرين بريطانيين وأجانب،مساء امس الاثنن 20 فبراير  2017،للتظاهر أمام البرلمان في العاصمة البريطانية لندن،احتجاجا على الزيارة المرتقبة للرئيس الامريكي الى المملكة المتحدة خلال العام الجاري.

وامتئلت ساحة البرلمان بالمحتجين حاملين شعارات ولافتات كتب عليها”هل ترامب موضع ترحيب للقيام بهذه الزيارة؟لا”مع الدعوة الى مقاومة ترامب” والدفاع عن المهاجرين”

 

وقالت مايا دل كامبو، وهي امرأة أعمال فرنسية تعيش بين لندن وبرشلونة، “أنا لست بالضرورة هنا ضد ترامب، أنا هنا من أجل حقوق النساء والناس بشكل عام”.

وقال بنجامين كاري، الطالب الأميركي البالغ من العمر 24 سنة، الذي كان موجوداً في صفوف الحشد “إنه (ترامب) يروج لسياسات عنصرية، ويطبّع مع العنصرية وكراهية النساء والإسلاموفوبيا”.

وأضاف: “إذا لم نقف ضد سياساته، فسنكون في الواقع راضين عنها”.

ووقع نحو 1,9 مليون شخص عريضة تدعو إلى جعلها زيارة رسمية عادية بدلاً من زيارة دولة.

ولم يخضع النقاش داخل البرلمان لأي تصويت، وبالتالي فإنه لن يكون له سوى تأثير معنوي على الحكومة.

ويعد احتجاج أمس ضد ترامب الثالث من نوعه منذ توليه قيادة الحكم في أمريكا،وكان  أول احتجاج ضد ترامب في البلاد يوم 30 يناير 2017 شارك فيه عشرات الالاف،بينما احتجاج أمس لم يشارك فيه غير عشرة آلاف محتج.

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*