الشرطة الفرنسية تحقق مع معاونين لماري لوبن في قضية احتيال


قالت وسائل إعلام فرنسية، اليوم الأربعاء، نقلاً عن مصادر قضائية إن الشرطة استدعت الحارس الشخصي لزعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبن المرشحة لانتخابات الرئاسة الفرنسية بالإضافة لمديرة مكتبها بغية التحقيق معهما على خلفية قضية احتيال.

هذا وقد تمّ فتح محضر تحقيق بناءً على طلب القاضي المختص بغية التحقيق بالقضية التي قد تؤثّر سلباً على حملة مارين لوبن الانتخابية.

وفي وقتٍ سابق قامت الشرطة الفرنسية الأسبوع الماضي بمداهمة مقر حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف بحثاً عن أدلة متعلقة بالقضية.

ويتهم الاتحاد الأوروبي حزب الجبهة الوطنية بالقيام بعمليات تزوير واحتيال على القوانين من خلال توظيف مارين لوبن لحارسها الشخصي على أنه مساعد برلماني لها في البرلمان الأوروبي مما يشكل خرقاً للقوانين.

من جهتها نفت مارين لوبن الاتهامات التي وجهها الاتحاد الأوروبي لها ولحزبها. وقالت إنّها تتعرض لحملة ممنهجة للمس بسمعتها والتأثير سلباً على حملتها الانتخابية نظراً للانتقادات المتكررة التي توجهها للاتحاد الأوروبي.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*