الشرطة السعودية تحرر 3 رهائن احتجزهم مسلح بالرياض


حررت شرطة الرياض سيدة سعودية وابنتها وخادمتها، احتجزوا كرهائن من قبل مسلح داخل منزلهم جنوبي الرياض.

شهدت العملية تبادل إطلاق النار وإنزال على سطح المبنى من قبل رجال الأمن والسيطرة على المسلح، دون وقع إصابات من الطرفين.

قالت شرطة الرياض في بيان لها، أصدرته اليوم الأربعاء، أنها نفذت عملية اقتحام ناجحة لأحد المباني السكنية غرب العاصمة الرياض وتحرير امرأة سعودية وابنتها وعاملة منزلية، كانوا محتجزين بداخله، وأنه تم السيطرة على محتجزهم.

تبين أن المسلح سعودي الجنسية في العقد الرابع من العمر، وكان وبحوزته سلاح ناري وذخيرة حية، وفقًا لصحيفة “عكاظ” السعودية.

وأكدت الشرطة أن تفاصيل الواقعة بدأت بتلقى مركز شرطة العريجا نداءات استغاثة من امرأة سعودية تفيد عن قيام طليقها باحتجازها، وابنتها وعاملتها المنزلية داخل المنزل وأطلق النار عليهم، وهددهم بسلاحين يحملهما من نوع رشاش ومسدس.

قامت الشرطة على الفور قامت بدراسة الموقف وتحليل كافة المعلومات وتشكيل قوة أمنية بإسناد من قوة المهمات والواجبات الخاصة والدفاع المدني، للتعامل مع البلاغ بما يقتضيه الموقف مع الحرص على سلامة المحتجزين وعدم تعرضهم لأي أذي، وبالانتقال للموقع شوهد الجاني أمام البوابة الرئيسية، حيث بادر القوه المكلفة بالتعامل مع البلاغ بإطلاق النار والتحصن داخل المبنى.

وأوضح بيان الشرطة أنه على إثر ذلك قامت القوة المكلفة بالمهمة بمباشرة خططها الميدانية لتحرير المحتجزين، وذلك من خلال أحداث فتحه في جدار المبنى بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني بمنطقة الرياض، وكما قامت بعملية إنزال على سطح المبنى واقتحامه ومباغتة الجاني والسيطرة عليه وضبطه بعد قيامه بإطلاق النار باتجاه فريق المداهمة حال مشاهدته لهم، ولكن دون وقوع أي إصابات.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE