فيلم أمازيغي يثير ضجة بين أطباء تحاقن الدم..


أثار شريط سينمائي أمازيغي ، تم إصداره مؤخرا ضجة كبيرة بين أوساط أطباء تحاقن الدم بجهة سوس ماسة.

حيت حاول مخرج الشريط السينمائي المذكور ، تناول ظاهرة التبرع “بالكلي” بطريقة سلبية ، حيت تم ربطها بحملات التبرع بالدم مما سيجعل المواطن ينفر عن التبرع بالدم ، التي تقام من أجلها حملات على الصعيد الوطني بما لها من أهمية في إنقاد عدد كبير من المرضى.

في نفس السياق تراج أخبار أوساط أطباء تحاقن الدم  بالجهة ،  عن إمكانية مقاضاة منتجي هذا الشريط السينمائي ، الذي ترك صورة سلبية على هذا العمل النبيل ، مؤكدين أن الدولة بدورها ستتدخل في الموضوع ، بالنظر للكم الهائل من أكياس الدم التي يحتاجها المرضى بصفة يومية ، ويتم الحصول عليها بمثل تلك الحملات الطبية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*