دعوة في موريتانيا الى العصيان المدني ضد الرئيس ولد عبد العزيز


تعالت دعوات في موريتانيا إلي تصعيد المواجهة مع نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز الحاكم في البلاد  وذلك عبر العصيان المدني ومختلف أشكال المواجهة السلمية .

ودعا مثقفون يتقدمهم  الكاتب الروائي الدكتور موسي ولد أبنو إلى   اقتحام  مقر  الجمعية الوطنية (البرلمان) وسط العاصمة انواكشوط  في “هبة وطنية ضد المساس بالدستور”  لمنع تمرير تعديلات دستورية مثيرة للجدل أعلنت معظم الأحزاب السياسية الكبيرة في موريتانيا معارضتها لها إلا  إذا جرى  عرضها عبر استفتاء شعبي عام .

وقبل شهر تقريبا دعت مجموعة نخبوية في موريتانيا ضمت مثقفين وشخصيات بارزة إلى انقلاب مدني على ما وصفته ب”النظام العسكري الموريتاني” في إشارة إلي نظام الرئيس ولد عبد العزيز الذي وصل إلي السلطة عبر انقلاب عسكري في 8 أغشت 2008 أطاح فيه بأول حكومة منتخبة في موريتانيا بصورة ديمقراطية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*