هذا ماقاله القيادي البارز بالبيجيدي “حامي الدين” عن البلوكاج الحكومي وموقف الحزب من الاتحاد الاشتراكي


في تصريح خص به الموقع الرسمي لحزب العدالة و التنمية ، أكد القيادي البارز عبدالعالي حامي الدين أن الأمانة العامة للحزب ليست مختلفة بشأن الاتحاد  الاشتراكي” ، كما أوضح في الوقت نفسه أن الدستور المغربي يقول أنه لايمكن فرض أي حزب على رئيس الحكومة المعين للمشاركة في الحكومة و عليه فإن  الأمانة العامة  أكدت دعمها  لبنكيران في حصر المفاوضات مع الأغلبية السابقة.

حامي الدين أوضح أن الحزب لايعيش أي صراعات كما يحاول البعض أن يروج لذلك مردفا بالقول : “نريد أن نقول لمن يراهن على شرر الخلافات داخل الحزب، راه مكاين لا خلافات لا والو”.

جدير بالذكر أن الأمانة العامة للعدالة و التنمية اجتمعت يوم أمس الخميس و أكدت دعمها لتوجهات رئيس الحكومة في حصر تشكيل الحكومة في إطار الأغلبية السابقة ،كما تم التأكيد على أن ما تفرضه المرحلة من مسؤولية ووضوح سياسي ومن تأكيد على أن الحاجة للتعجيل بتشكيل الحكومة لا ينبغي أن تكون على حساب مصداقية الحياة السياسية والحزبية، وعلى حساب المكتسبات التي راكمها المغرب على مستوى الإصلاحات الدستورية والسياسية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*