و أخيرا القضاء يقول كلمته في حق بنادري الداودية الذي اغتصب ابنته قبل أن يكتشف حملها


و أخيرا أصدرت المحكمة الابتدائية بالدارالبيضاء حكمها في حق “بنادري”الفرقة الموسيقية للفنانة الشعبية “الداودية” و المعروف بـ”رضوان الفوضى ” و الذي اتهم في وقت سابق باغتصاب ابنته “شيماء”.

رضوان اعترف بالمنسوب إليه و أكد أمام المحكمة أنه كان قام بفعلته الشنعاء و هو تحت تأثير الكحول حيث لم يكن يعي ما يفعله ليقرر القاضي إذانته بخمسة سنوات نافدة.

و في سياق متصل فقد أكد التحاليل الطبية أن الطفل الذي انجبته ابنته ليس ناتجا عن  علاقاته الجنسية معها ، بل هو ناتج عن معاشرة مع شخص آخر.

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*