مرة أخرى…أخنوش يقطر الشمع على بنكيران و ينسف الآمال الطامحة في تجاوز البلوكاج


بعد تأكيد الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية تتمينها لخطوة أمينها العام بحصر المفاوضات مع الأغلبية الحكومية السابقة ، و  بعد أن تناسلت  أخبار تفيد بتقديم بنكيران عرض لأخنوش يقضي بالتخلي عن حزب الوردة مؤقتا لتجاوز البلوكاج الحالي ، خرج الرجل القوي بحزب التجمع الوطني للأحرار بتصريح يؤكد فيه أنه من الصعب جدا تشكيل الحكومة في غياب حليفه الاتحاد الاشتراكي.

أخنوش أبدى كذلك استغرابه من تحول موقف بنكيران من مدافع عن وجود الاتحاد الاشتراكي بالحكومة لكونه سيخدم القضايا الوطنية للمغرب، إلى رافض لتواجد هذا الحزب الذي لم يبد ما يسيء لرئيس الحكومة أو حزبه.

كما أكد رئيس حزب الحمامة احترامه لموقف الأمانة العامة للعدالة و التنمية الداعم لتشكيل الحكومة الجديدة من الأغلبية السابقة مبديا في الوقت نفسه تشبته بجميع حلفائه الاتحاد الاشتراكي ، الحركة الشعبية و الاتحاد الدستوري.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*