عاجل.. محاولة اغتيال سلمان بن عبدالعزيز في ماليزيا


كشفت الشرطة الماليزية اليوم الثلاثاء تفاصيل  إحباط مخطط إرهابي كان موجها ضد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أثناء زيارته قبل اسبوع إلى كوالالمبور.

وقال رئيس الشرطة الماليزية خالد أبو بكر، الثلاثاء 7 مارس، إن المخطط الإرهابي كان وراءه 7 أشخاص ألقت السلطات القبض عليهم في فبراير الماضي.

وقال المفتش العام خالد أبو بكر، في بيان رسمي، إن “المشتبه بهم من جنسيات مختلفة، ماليزي وإندونيسي، وشخص شرق أوسطي وأربعة يمنيين”.

واضافت الشرطة الماليزية إن المتشددين السبعة الذين اعتقلتهم بنهاية الشهر الماضي كانوا يخططون لتنفيذ هجوم على “أمراء عرب” يزورون العاصمة كوالالمبور , وان الاعتقال  جاء قبل أيام من زيارة الملك سلمان بن عبد العزيز عاهل السعودية إلى ماليزيا في 26 فبراير .

وأضاف رئيس الشرطة الماليزية للصحفيين أن المعتقلين السبعة المشتبه بأنهم على صلة بتنظيم “داعش” الإرهابي، خططوا لتنفيذ هجوم على الملك السعودي خلال تواجده في كوالالمبور , وتابع قائلا: “نجحنا في إلقاء القبض عليهم قبل أن يتمكنوا من ارتكاب أي جريمة”.

وفي بيان سابق، أعلنت الشرطة الماليزية أن إثنين  من المعتقلين، هما ماليزي وإندونيسي، خططا لتنفيذ هجوم كبير باستخدام سيارة أو شاحنة مفخخة، قبل أن يتوجها إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم “داعش”.

وحسب معلومات الشرطة، تتراوح أعمار المشتبه بهم بين 26 و33 عاما، وتم إلقاء القبض عليهم ، أثناء عملية لمحاربة الإرهاب. ومن بين المعتقلين شخص كان يعمل كطباخ في أحد المطاعم المحلية، فيما كان آخر يدرس في جامعة ماليزية خاصة.

للإشارة  فإن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز قام بأول زيارة رسمية له إلى ماليزيا استغرقت 4 أيام في 26 فبراير الماضي.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*