الفحم يقتل مغربيا وفرنسيا بتيزنيت


عثرت المصالح الأمنية لتيزنيت، قبل قليل، على جثة رجل مسن متحللة، بزنقة الحمام بمدينة تيزنيت، بعد تعرضه للإختناق بسبب استعماله للفحم داخل حمامه المنزلي، في وقت وجدت فيه ذات المصالح جثة مواطن فرنسي بداخل شقته الكائنة بطريق أكادير، مساء أمس الإثنين، دون أن تعرف أسباب وفاته.

وأفادت مصادر موثوقة “لصحيفة24″، أن جثة المغربي (ع.ا) وجدتها أخت الضحية متحللة داخل منزله مرجحة أن تكون مدة وفاته قد تجاوزت الثلاثة أيام، قبل أن تشعر السلطات المحلية.

وتضيف المصادر ذاتها، أن الجثة الأخرى التي تعود لمواطن فرنسي عثرت عليها مشغلة كانت تداوم على خدمته، مساء أمس الاثنين، حيث تفاجأت بوفاة مشغلها دون أن تعرف الأسباب الحقيقة للوفاة.

وحلت بعين المكان السلطات المحلية والمصالح الأمنية والشرطة العلمية وعناصر الوقاية المدنية، والتي عملت على نقل الجثتين كلا على حدى إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير قصد إجراء تشريح طبي لهما لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء وفاتهما.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*