المكسيك:العثور على أكثر 242 جثة خلال ستة أشهر


تمكنت السلطات المكسيكية من العثور على أكثر من 242 جثة لاشخاص مختفين داخل حفر سرية خلال ستة أشهر،في إطار حملة البحث قادها أباء والياء الضحايا بالمكسيك.

وذكرت وسائل اعلامية مكسيكية،أن جماعة قيادية بشركة Solecito،تتكون من أسر المفقودين عثروا على حفر سرية في منطقة”ميناء فيراكرز” على شكل قبور مهجورة في شهر غشت المنصرم.

وقال مسؤول كبير في مقاطعة فيراكراز،تحفظ من الكشف على هويته لاسباب شخصية،أنه تم تحديد 124 من المقابر السرية،وأسفر الحفريات على العثور على أزيد 242 جمجعة وسط المقبرة.

وأضاف المسؤول، “عثر في القبور العديد من الملابس التي تخص النساء الشابات، والورق، والأحذية، والملابس التي تناسب الشباب الحي”.

وذكر مصدر أخر عسكري شارك في عمليات البحث، ودائما بشرط عدم الكشف عن هويته أن “الضحايا ربما دفنوا من قبل المجرمين، مع تواطؤ السلطات المحلية.”

وأضاف ذات المصدر” ان ولاية يراكروز  أمر مذهل حاليا من حيث الاختفاء والاختطاف وانعدام الأمن والعنف والسرقات، الخ”

ووفقا للسجل الوطني للمفقودين والمختطفين،عرفت عملية الاختفاء منذ عام 2010،حوالي 722 مختفي،غير شركة “Solecito” قدرت ان يكون العدد أعلى بكثير من ذلك،نظرا لان العديد من الاسر خشيت التبليغ عن أبناءها المفقودين في ولاية فيراكروز،واحدة من أعنف المناطق في البلاد.

وتجدر الاشارة الى ان عام 2006 كان هناك أكثر من 170،000 القتل و28 000 حالات الاختفاء في جميع أنحاء المكسيك،ولكن هذه الارقام لا تشير الى نسبة الضحايا بسبب الجريمة المنظمة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*