بنكيران من الواليدية مسح الأرض بلشكر و أعلنها مدوية: “إلى شفتو هاد الحكومة فيها الاتحاد الاشتراكي أنا ماشي عبد الإله”


خلال كلمته الافتتاحية بالملتقى الوطني الثاني لشباب المجال القروي بالواليدية و المنظم من طرف شبيبة العدالة و التنمية ، أكد رئيس الحكومة المعين السيد عبدالإله بنكيران أنه لازال ينتظر رد عزيز أخنوش و امحند العنصر للدخول في الحكومة الجديدة ، حيث قال: “أخنوش بغيتي تدخل للحكومة قلها وإلى مبغيتش قلها، ولعنصر صديق وأخ عزيز حتى هو خاصو يجاوبني”.

بنكيران قال في نفس الكلمة  “إلى شفتو هاد الحكومة تكونت وفيها الاتحاد الاشتراكي أنا ماشي عبد الإله”.

كما لم يفوت الفرصة للرد و بكلام قوي على ادريس لشكر :” واش واحد ما صلح حتى الحزب ديالو، عاد غادي يدافع عن القضية الوطنية، وإذا كنت انت غادي تدافع على القضية الوطنية، حنا مالنا بطاطا ، لشكر ما دار الخير مع راسو، عاد يديرو معايا، واش اللي دكدك الحزب ديالوا غادي يساهم في الحكومة”.

رئيس الحكومة المعين برر سبب دخوله في مفاوضات سابقة مع ادريس لشكر قائلا : ” قد تسألوني لماذا كنت سأدخله معي في الحكومة، سأجيبكم، لأني قلت الله يسامح في الي فات، ونبداو صفحة جديدة ونخدمو، ولكن هانتوما شفتو ما زال كاع ما بدينا ها شنو دار”.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*