ليلى غفران تحكي تفاصيل عودتها الى الغناء بعد غياب دام ثلاث سنوات


تعود الفنانة المغربية،ليلى غفران الى الساحة الغنائية،بعد غياب دام ثلاث سنوات بعد مقتل ابنتها من خلال انتاج ألبوم جديد بمشاركة مع الموسيقار الكبير سامي الحفناوي.

وقالت غفران  السبب الذي دفعها الى العودة ببغناء،انها وجدت فيه الحل مشيرة”الجميع يعلم أنني مررت بظروف قاسية منذ مقتل ابنتي،ولم يكن من السهل علي تجاوز المحنة،لكنني وجدت في الغناء الحل،ورغم ذلك كنت اتأرجح بين العود والغياب،لانني بطبيعتي أتصرف بمزاجية.

وأضافت الفنانة”لم تكن ظروفي الاخيرة تناسب شركات الانتاج،لذلك كان من الصعب أن أتفق مع أي شركة حتى لا اخل بتعاقدي معهم بعد ذلك،وفضلت العودة بانتاجي الخاص،وبالفعل،انتهيت من تسجيل خمس أغنيات،ولم أقرر بعد ما إذا كنت سأكتفي بها لضمها الى ألبومي الصغير،او أضيف اليها لأطرح البوما كاملا،لكني مشتاقة الى الغناء.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*