مواجهة سعد المجرد مع الفرنسية لورا بريول تنتهي بالشجار و الصراخ أمام هيئة المحكمة


كشفت مصادر مقربة من عائلة الفنان سعد المجرد أن مواجهة  يوم الجمعة الماضي ، بينه و بين الفتاة الفرنسية لورا بريول، التي اتهمته بالاعتداء عليها بالضرب واغتصابها واستخدام العنف معها، لم تمرّ بخير وسلام اذ تشاجر لامجرد معها أمام المحكمة مكذباً إيّاها ونافياً كل الادعاءات التي توجّه بها محامي الفتاة إلى المحكمة.

و صرحت الفتاة للمحكمة انها صعدت إلى غرفة المجرد بإرادتها وكانت على استعداد لأن تقيم معه علاقة إلا أنها تراجعت عن ذلك عندما لاحظت أنه في حالة غير طبيعية فبدأ باستخدام العنف معها وانهال بالضرب عليها واغتصبها.

و حسب مجلة نواعم، أثارت الفتاة الفرنسية غضب سعد المجرد اثناء روايتها لما حصل يوم الحادث إلى هيئة المحكمة فبدأ بالصراخ وبتكذيبها مؤكداً للقاضي أنه لم يحدث بينهما أي شيء سوى القُبل فقط وأن الامر لم يتعدَّ ذلك، مشدداً على أن أقوال الفتاة كاذبة.

و أشار المصدر إلى ان سعد أصبحت حالته أكثر سوءاً بعد المواجهة.

متابعة


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*