القيادي بحزب الحمامة عبدالواحد الشفقي يرد على بيان الدعوة للانقلاب على أخنوش


في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” هاجم القيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار و الكاتب المحلي للحزب بمقاطعة المنارة و نائب رئيس مجلس مقاطعة المنارة عبدالواحد الشفقي، مصدري البيان  و الذي هاجموا من خلاله  رئيس الحزب عزيز أخنوش داعين لخلق لجنة تصحيحية .

الشفقي أكد أن هناك بعض الجهات التي تريد خلق الفتنة و زعزعة الاستقرار داخل حزب الحمامة ، و موضحا في الوقت آنه أن أجواء الحزب لاتشوبها أي شوائب أو خلافات.

و في الوقت ذاته فقد أكد الشفاقي أن المنسق الجهوي السابق للحزب عبدالعزيز البنين ومعه جميع مناضلي الحزب بالجهة ، يقفون وراء المنسق الجهوي الجديد محمد القباج و أنهم يحترمون جميع القرارات التي يصدرها و يتخدها عزيز أخنوش.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*