عمدة مراكش يفند أخبار اختفاء الشركة الصينية صاحبة الحافلات الصديقة للبيئة و يوضح حقيقة الأمر


بعد أن نشرت مجموعة من المنابر الإعلامية أخبار  تفيد بأن شركة صينية مكلفة بتزويد مدينة مراكش بحافلات كهربائية و صديقة للبيئة ، اختفت عن الأنظار و لم يعد لها وجود ، بعدما توصلت بمبلغ كبير من المجلس الجماعي لمراكش ، خرج عمدة المدينة و المنتمي لحزب العدالة و التنمية السيد محمد العربي بلقايد ، بتصريح استغرب من خلاله من الطريقة التي تم بها تأويل كلامه مفندا كل تلك الادعاءات.

بلقايد أكد أن المشكل بالأساس يكمن في تأخر في بعض مراحل المشروع و ذلك مرده لنقص في التواصل مع الشركة المغربية المكلفة بالتنسيق بين المجلس الجماعي والشركة الصينية المسماة “ماريتا”.

عمدة مراكش أكد أن المشروع سيكون جاهزا بدءا من شهر أبريل المقبل كما أن الشركة الصينية انتهى عملها بينما الشركة المكلفة بأشغال المحطة وتجهيز الخطوط تواصل عملها لإعداد محطة تعبئة الحافلات بالكهرباء، عن طريق الطاقة الشمسية وتجهيز الخطوط الخاصة بسير الحافلات.

كما أضاف عمدة عاصمة النخيل بأن الشركة المغربية المكلفة بالتسيير خضعت لما يقارب 54 اختبار بمختبر أوروبي حتى تحصل على شهادة المطابقة المفروضة من طرف وزارة التجهيز و النقل و التي بموجبها ستتمكن من الجولان بعاصمة السياحة المغربية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*