المجلس الجماعي بمراكش يعيد الاعتبار لمقبرة باب دكالة


عقب ما تداولته مجموعة من المنابر الإعلامية حول الوضعية الكارثية لمقبرة باب دكالة ، من حيث انتشار الأزبال و الأكواخ العشوائية التي تمارس بها الرديلة في انتهاك صريح لحرمة مقابر المسلمين ، بادر المجلس الجماعي و مجلس مقاطعة كيليز بتكليف النائب الرابع حميد خوزرك بهذه المقاطعة للإشراف على إعادة الاعتبار لهذه المقبرة ، و اتخاد جميع الاجراءات و التدابير بتنسيق مع السلطات المحلية و مندوبية وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية .

و عليه فقد عاينت الصحيفة 24 أنه تم إقفال أبواب المقبرة  و تعيين حراس جدد لايسمحون لأي شخص بالدخول سوى أثناء مراسيم تشييع الجنائز ، كما أنها تشهد خلال هذا اليوم أكبر عملية للتنظيف و قلع الفطريات و الأشواك و رش المبيدات ، لكن الأمر المريب و الذي عاينه موفدنا بعين المكان هو تواجد قبور جاهزة في خرق سافر للقانون و في إطار السمسرة و المضاربة التي كان ينهجها من نصبوا أنفسهم أولياء على هذا المكان ، و الذين لم يستسيغوا القرار الجديد لمجلس مقاطعة كيليز حيث لازالوا يحومون بجنبات المقبرة ، مستمرين كذلك في أفعالهم المشينة من خلق للبلبلة و ممارسة الابتزاز و  معاقرة الخمور في كشك مخصص لبيع عصير البرتقال و المتواجد بالقرب للباب الخلفي.

و على العموم فقد خلفت هذه البادرة ارتياحا لدى الساكنة ، منوهين في الوقت آنه بالمجهودات المبدولة من طرف كل المسؤولين.

dkla dkla1 dkla2 dkla3 dkla4


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*