هذه هي خلفيات الاعتداء على مدير سوق بيع السيارات المستعملة بمراكش


عقب حادث الاعتداء الذي تعرض له عمر الشهبوني  المتصرف بالجماعة الحضرية بمراكش ، و الذي يشغل كذلك مدير سوق السيارات بالمدينة من طرف أحد السماسرة بهذا السوق ، علمت صحيفة 24 من مصادر متطابقة أن نائب عمدة مدينة مراكش المكلف بالأسواق الجماعية و الضحية قد وضعوا شكاية لدى مصالح الأمن بالدائرة الثامنة للأمن الوطني ضد المعتدي.

و قد أفادت مصادر خاصة من داخل سوق السيارات أن هذا الاعتداء كان مدبرا له ، و مدفوع من طرف بعض الجهات التي تشتغل بالسوق و تحرض على الفتنة بغية تبخيس العمل الذي يقوم به المدير و نائب عمدة مراكش من تنظيم لهذا السوق ، و تقنين لمرافقه ، الشئ الذي انعكس ايجابا على مداخيل الجماعة الحضرية مما أثار حفيظة بعض الجهات التي كانت تستغل العشوائية في التسيير و تراكم أموالا طائلة على حساب ميزاية المدينة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*