فينزويلا وجنوب إفريقيا توجهان صفعة جديدة للـ”بوليساريو” بمشاركتهما بكرانس مونتانا


وجهت بعض الدول التي تعترف بـ “البوليساريو” صفعة للجبهة الوهمية بمشاركتها بمنتدى كرانس مونتانا، والذي انطلق أشغاله صبيحة اليوم الجمعة بمدينة الداخلة، وسجل مشاركة 137 دولة من إفريقيا ورسيا وأمريكا الجنوبية والكارايبي وأمريكا الوسطى وأوربا وأوقيانوسيا.

وترفض البوليساريو إقامة المنتدى بالأقاليم الجنوبية للمملكة، حيث أنها سبق لها وراسلت المنظمات الحكومية وغير الحكومية وجملة من الدول لمقاطعة أشغاله، غير أن هذه الدول جاءت على راس قائمة المشاركين، وحلت كل من جنوب إفريقيا والموزمبيق وزيمبابوي ثم زامبيا وإثيوبيا، إلى جانب كل من تنزانيا وناميبيا وبوتسوانا، ناهيك عن غينيا وبوروندي وأنغولا ونيجيريا بالداخلة للمشاركة.

فيما تشارك كل من فنزويلا والمكسيك وبوليفيا عن دول أمريكا الجنوبية، وكشفت معطيات متداولة عن مشاركة التمثيلية الإفريقية كأكبر التمثيليات بخمسة وأربعين دولة، متبوعة بأوروبا الممثلة بثلاثين دولة، ثم آسيا بسبعة وعشرين دولة، إضافة إلى أمريكا الجنوبية ودول الكاراييبي بثلاثة وعشرين دولة، وأوقيانوسيا بتسع دول، وأخيرا أمريكا الوسطى بدولتين.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*