والد منفذ هجوم مطار ارولي:إبني ليس إرهابي ولم يكن يصلي


أكد والد زياد بلقاسم الذي هاجم دورية عسكرية،يوم الجمعة الماضي، بمطار اولي،أن ابنه لم بكن يصلي وكان يتناول الكحول والمخدرات وما أقدم عليه بفعل  تأثير التخدير.

وقال والد زياد الذي قتلته القوات الامنية،اثناء محاولة سرقة سلاح من عسكرية،لاذاعة أوروب 1″ الفرنسية “ابني ليس إرهابيا.. لم يكن يصلي أبدا، وكان يتناول الكحول، هذا ما يحدث تحت تأثير الكحول والحشيش”.

وتسبب المعتدي الذي روع مطار اورلي الدولي جنوب العاصمة باريس،عندما تمكن من السيطرة على سلاح عسكرية وصوبه اتجاه رأسها وقال،انا هنا للاستشهاد في سبيل الله”

وكان زياد يحمل لحظة الهجوم حقيبة ظهر تحتوي على نسخة من مصحف ومبلغ 750 ارور،وفي يده علبة سجائر سقطت منه بعد مقتله.

ويذكر ان المهاجم كان في ملهى ليلي يتردد عليه،قبل ان يقصد المطار الدولي ارولي لتنفيذ العملية الهجومية.

وتم تعليق جميع الرحلات الجوية ليلة الحادث،وتحويلها الى مطار شاغل ديغول.

 

 

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*