مغاربة يطلقون حملة “الشعب مع الرصاصة القاتلة” لا ترحموا المجرمين بارطاجي يا مواطن


مباشرة بعد قضية مقتل الشاب العشريني بالأمس على يد عناصر من الشرطة، إذ كان يحمل سيفا و يهدد به سلامة المواطنين والسلامة البدنية لعناصر الشرطة الحاضرة بعين المكان بطلب من والد القتيل ، قام صباح اليوم كل من والده و والدته و مجموعة من الناس بوقفة احتجاجية أمام مقر الشرطة بمدينة بني ملال ، مستنكرين و متهمين عناصر الأمن بتعمد تصفية القتيل جسديا.

هذا الأمر خلف ردود أفعال لدى المغاربة صبت جلها في منحى التضامن مع عناصر الشرطة اللذين كانوا يقومون بواجبهم المهني و يحمون أرواح و ممتلكات المواطنين من بطش مجرم شاب غائب عن الوعي بفعل المخدرات (القرقوبي) و الخمر ، و مستعد لكل الاحتمالات.

هذا و قد أطلق المغاربة، أو الكثير منهم حملة للتضامن مع رجال الأمن تحت شعار: كلنا من أجل الرصاصة القاتلة في حق أي مجرم يحمل سلاحا أبيضا. (أسرارنا)


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*