وفاة غريبة لشاب أثناء أدائه لصلاة الظهر في مسجد بأكادير


لقي شاب في عقده الثالث نحبه اثناء أداء صلاة الظهر يوم الاحد 20 نونبر الجاري،داخل مسجد أسكا بتكوين بمدينة أكادير خلال ركوع وبالتحديد بالركعة الثانية من الصلاة.

وأفادت وسائل أعلامية محلية،أن المتوفي فارق الحياة حين قام للركعة الثانية،ليسقط جثة هامدة امام أعين المصلين،وخلفت الوفاة حصرة كبيرة في نفوس المصلين.

وهرعت عناصر الامن مرفوقة بالشرطة العلمية الى عين المكان لمعاينة جثة الهالك،وتم نقلها الى مستودع الاموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير من التشريح الطبي.

ويذكر ان الشاب في بداية الثلاثانيات،متزوج ويقطن بتكيوين،وأضافت المصادر أن زوجته دخلت في حالة غيبوبة اثر سماعها بخير الوفاة الذي افقدها الوعي،ونقلت على وجه السرعة الى قسم المستعجلات بمستشفى الحسن الثاني.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*