استنفار أمني بحي الحارة بمراكش بعد تهديد شخصين بإشعال النيران في جسديهما


علمت صحيفة 24 من مصادر متطابقة من مدينة مراكش أن درب حاحا بحي الحارة بمنطقة جيليز يعيش على وقع استنفار أمني و ذلك بعدما هدد شخصين من أسرة واحدة بأحراق نفسيهما و ذلك تعبيرا على عدم رغيتهم تنفيد حكم قضائي بإفراغ محل سكناهم.

و حسب نفس المصادر فإن الأسرة المعنية تكتري محل السكنى الواقع بالمكان المذكور منذ أكثر من 40 سنة و لم يستصيغوا الحكم الصادر في حقهم مما دفهم للاحتجاج بتلك الطريقة.

وحل بعين المكان، عدد كبير من رجال السلطة المحلية بمن فيهم باشا وقائد المنطقة، ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية، وكذا الاجهزة الامنية رأسهم الوالي سعيد العلوة، وذلك بعد عجز العون القاضي ومن معه عن تنفيذ قرار الإفراغ.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*