انتحار سيدة بمنطقة مبروكة يستنفر عناصر الامن


وضعت سيدة في عقدها الرابع حدا لحياتها،بعدما ألقت بنفسها من شرفة منزل سكناها،بمنطقة مبروكة مقاطعة سيدي عثمان.وذلك على الساعة التاسعة من صباح اليوم الجمعة الجاري.

الانتحار الذي استنفر عناصر الامن بالمنطقة،جاء على خلفية عدم تحمل المنتحرة للاثار الجسدية والنفسية الناتجة عن استئصال ورم خبيث،نتيجة اصابتها بسرطان الثدي.

وتجدر الاشارة إلى  أنها المرة الثالثة التي حاولت فيها الهالكة الإنتحار ، وهو ما يفسر حجم الضغط النفسي والعصبي الذي عانت منه قيد حياتها.

و هذا راجع الى الاهمال الصحي لمرضى السرطان فأين هيا المتابعة و اين هو الدعم النفسي و الصحي لهذه الفئة؟


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE