سكوب…المرأة القوية مريم بنصالح شقرون بحكومة العثماني


و نحن على مقربة من إعلان رئيس الحكومة الجديد سعد الدين العثماني عن حكومته الجديدة و التي أكدت بعض الأطراف على أنه أفلح في تشكيلها تحقيقا للمصلحة الوطنية ، أشارت بعض المصادر إلى أن لائحة وزراء الحكومة  ستشهد بعض المفاجئات الغير متوقعة حيث ستعرف تواجد أسماء ستحمل لأول مرة حقائب سياسية.

و من بين الأسماء المتداولة حاليا  بشكل كبير ، المرأة القوية و رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب السيدة مريم بنصالح شقرون و التي  اقترن إسمها لمدة طويلة بمجال المال و الأعمال.

و حسب بغض المصادر فإن بنصالح ستحمل حقيبة وزارة التجارة  و الصناعة و الاقتصاد الرقمي خلفا للتجمعي لمولاي حفيظ العلمي و الذي سيحمل حقيبة التجهيز و النقل و اللوجستيك.

جدير بالذكر أن مريم بنصالح-شقرون، حاصلة على دبلوم المدرسة العليا للتجارة بباريس وعلىماجيستير في إدارة الأعمال و التدبير والمالية الدولية – من جامعة دالاس بتكساس بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 1986 ، كما تعد واحدة من النساء الرائدات في المجال الإقتصادي ، وهي منذ 2012 رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الهيئة المغربية لأرباب العمل، وهي المرأة الوحيدة التي انتخبت في هذا المنصب بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*