الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال يعبر عن رأيه في التحالف الحكومي الجديد بعبارة قوية…


لازالت تداعيات دخول الاتحاد الاشتراكي لحكومة سعدالدين العثماني ترخي بظلالها على المشهد السياسي المغربي، فبعد الرجة التي أحدثها هذا الأمر داخل العدالة و التنمية ، والغضب الكبير الذي خلفته وسط أنصار هذا الحزب ، خرج الناطق الرسمي لحزب الاستقلال بتدوينة على حسابه الرسمي بالفايسبوك جاء فيها :”الانتقام الديمقراطي”.

بنحمزة و على الرغم من أن حزبه كان غير معني بالتحالف الحكومي جراء الشروط التي وضعها أخنوش في وجه العدالة و التنمية إلا أنه و على مايبدو لم يستضغ الطريقة التي مرت بها الأمور و الكيفية التي تنازل بها العثماني عن شرط الاتحاد الاشتراكي و الذي لطالما أكد رئيس الحكومة السابق أنه لن يكون في حكومة العدالة و التنمية

جدير بالذكر أن الحكومة الجديدة ستتكون من كل من العدالة و التنمية ، التجمع الوطني للأحرار ، الحركة الشعبية ، الاتحاد الدستوري ، التقدم و الاشتراكية و الاتحاد الاشتراكي ، وكما أنه من المنتظر أن يعلن عن لائحة وزارئها قبل متم هذا الشهر.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*