شاهد كلب وفي يزور صاحبه المتوفي خسمة دقائق كل يوم مدة عام


اشتهر الكلب بقصص الوفاء في الافلام والروايات،لكن أغلبنا كان يظنها مجرد قصاصات يتم تدوالها تحكى عن الكلب دون الوقوف يوما على معنى الوفاء عند الكلاب.

زورو الكلب التركي الوفي،يعطي صورة مؤثر عن الوفاء لا يفهمها الخونة،حيث يزور صاحبه المتوفي قبل عام كل يوم دون كل أو مل ويمكث مستلقيا بالقرب من قبره مدة خمس دقائق.

لم يعتنِ إسماعيل أوزتورك بالكلب الضال سوى 5 أشهر، ثم توفي بعدها، ولكن زوزو لم ينسَ فضل صاحبه واعتناءه به، فيواظب يومياً على زيارة القبر.

وقال أحد أبناء المتوفَّى لقناة “سي إن إن ترك”: “تفاجأت عند زيارتي قبر أبي وأنا أرى زوزو مستلقياً على القبر، ينهض يومياً مع أذان الفجر ليزوره، وكلما ذهبت يأتي معي، يضع رأسه على القبر لخمس دقائق ويغادر”.

وقال آخر، إن هناك الكثير من الكلاب التي كان أبوه يعتني بها، ولكن زوزو مثال للصديق الوفي.

 

وتفاعلاً مع القصة، غرَّدت سيدة تركية تُدعى فاطمة باريش، قائلة إن “كلمة كلب تطلق للإهانة، ولكن من المستحيل أن تجدوا مثل هذا الصديق”.

 

مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE