زوجة البرلماني مرداس قضت ليلة ماجنة مع عشيقها احتفالا بنجاح الخطة..!!


أكدت مصادر صحفية أن الزوجة الغادرة وفاء و عشيقها القناص “هشام مشتري”، قاتل البرلماني مرداس، احتفلا سويا بنجاح خطة تصفية الزوج مرداس،بعيدا عن ضجيج الجريمة البشعة.

وقضت الزوجة الخائنة ليلة غرامية ماجنة يوما بعد مقتل زوجها عبد اللطيف مرداس.

وذكرت مصادر جد مقربة من عائلة البرلماني المقتول، أن وفاء استغلت زحمة المتوافدين على فيلتها بحي كاليفورنيا الراقي، و مباشرة بعدما تم إلقاء القبض على المشتبه به الأول في الجريمة، الشاب مصطفى الخنجر ،صباح الأربعاء8 مارس،(استغلت) المناسبة و خرجت في غفلة من المتواجدين بمنزلها للقاء العشيق “منفذ الجريمة.

 و احتفل الكوبل “الغادر” ليلة بعد مقتل مرداس بنشوة انتصار” إبعاد الشبهة ”  في ليلة ماجنة ،تفاصيلها واضحة تحت عنوان “جنس و غرام بعد انتقام”.

وكما يقول المغاربة ” الروح عزيزة عند الله ”  تحول يوم الجمعة 24 مارس إلى كابوس حقيقي بعد توقيف العشيق “هشام مشتري” وتقديمه للعدالة مع عشيقته وفاء بتهمة التخطيط والمشاركة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*