انفجار يهز مدينة سان بطرسبورغ الروسية يسقط عددا من القتلى و عشرات من الجرحى


قتل عشرة أشخاص وأصيب نحو خمسين في انفجار بين محطتين لمترو الأنفاق بمدينة سان بطرسبورغ الروسية؛ مما أدى إلى إغلاق محطات في المدينة وتعزيز الأمن بمترو العاصمة موسكو.

وأكدت أجهزة الأمن الروسية أن انفجارا واحدا وقع بعربة قطار بمدينة سان بطرسبورغ، وذلك نفيا لما شاع في البداية من أن انفجارين وقعا في محطتين مختلفتين.
وقال محافظ المدينة إن خمسين شخصا أصيبوا في الانفجار الذي وقع في عربة قطار بين محطتين من محطات المدينة، وأضاف أن 17 سيارة إسعاف تقوم الآن بإجلاء المصابين ونقلهم إلى المستشفيات.

وقالت أجهزة الأمن الروسية إن كافة محطات المترو بمدينة سان بطرسبورغ تم إغلاقها خوفا من تفجيرات أخرى، في الوقت التي تقوم فيه أجهزة الأمن بالبحث والتحري في مكان الحادث.

كما أفادت وسائل الإعلام بأنه تم العثور على عبوة معدة للتفجير، وأن الأمن تمكن من إبطال مفعولها، مما سمح بتفادي انفجار جديد.

وقالت وسائل إعلام روسية إن الإجراءات الأمنية تم تعزيزها في محطات العاصمة موسكو بعد الانفجارين، مما يعني مخاوف من تفجيرات أخرى.

وفي هذه الأثناء، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين إن الحكومة تدرس كل الأسباب -بما فيها الإرهاب- وراء الانفجارات في شبكة قطارات أنفاق سان بطرسبورغ التي قتل فيها عشرة أشخاص وأصيب خمسون.

وقال بوتين في اجتماع مع رئيس روسيا البيضاء ألكسندر لوكاشينكو “تحدثت بالفعل مع رؤساء أجهزتنا الأمنية الخاصة، وإنهم يعملون لتحديد سبب” الانفجارات، وأضاف “الأسباب ليست واضحة، الوقت ما زال مبكرا، سندرس كل الأسباب المحتملة سواء كانت الإرهاب أو الجريمة”.

وكالات


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*