المغني “الشاب رشدي” يتهم المغرب باسغلال الفنانين الجزائريين لتحقيق أغراضه السياسية


هاجم مغني جزائري يلقب بـ”الشاب رشدي”، الفنانين الجزائريين الذين يُحيون حفلات بعدد من المدن المغربية.

وقال “رشدي” في تصريح لأحد المواقع الجزائرية، إنه يرفض حمل العلم المغربي على ظهره مثلما فعل بعض الفنانين الجزائريين الذين ذكرهم بالإسم على غرار الشاب خالد، الشاب بلال، رضا الطلياني، الشاب فضيلن، مضيفا أن المغرب يريد توظيف الفنانين الجزائريين “عديمي الشخصية” لتحقيق أغراضه السياسية.

واختتم المغي تصريحاته بمهاجمة مهرجان موازين، قائلا إنه رفض المشاركة في المهرجان المقرر إقامته شهر ماي، بعد تلقيه دعوة رسمية من القائمين عليه.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*