وجه سياسي جديد من أصول تافراوتية بحكومة العثماني


ظهر وجه سياسي جديد من أصول تافراوتية وتم تعيينه مؤخرا في حكومة العثماني على غرار وزراء تافراوت كأخنوش ،العثماني وحصاد وهو عثمان الفردوس.

ازداد عثمان الفردوس الذي عينه الملك محمد السادس يوم الأربعاء، كاتبا للدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي مكلفا بالاستثمار، يوم 13 يناير 1979.

والفردوس الذي ينحدر من دوار اكرض اوضاض بتافراوت حاصل على شهادة ماستر في الصحافة (2005-2007) من معهد الدراسات السياسية بباريس، وعلى شهادة ماستر تنفيذي من المدرسة الوطنية للإدارة سنة 2016، سلك الدراسات العليا الاوروبية، وعلى ديبلوم من المدرسة العليا للتجارة (نانت-أطلانتيك).

وسبق عثمان الفردوس وهو رئيس (كلوب جيبرالتار.أورغ) منذ يناير 2017، أن شغل أيضا منصب الكاتب العام لجمعية خريجي العلوم السياسية بالمغرب ما بين 2012 و2016.

وبدأ الفردوس مسيرته كمستشار مدقق ب(برايس واتر هاوس كووبرز) بباريس ما بين 2003 و2006 قبل أن يتولى منصب مدير مكلف بمهمة بمكتب الاستشارة (مينا ميديا كونسالتين بالرباط) ما بين 2008 و2016، ثم شغل منذ يوليوز 2016 منصب مسير لمكتب (اوروبا كونسي- الدار البيضاء).

وصدرت للفردوس مجموعة من المؤلفات منها على الخصوص “النتائج غير المتوقعة لمعاهدة لشبونة حول السياسة الاوروبية للمغرب” في يناير 2017، وخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، وقصور الرؤية المقلق لاستراتيجية بروكسيل بالبحر الأبيض المتوسط” سنة 2016.والفردوس متزوج وأب لطفلين.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*