حقيقة صادمة…زوجان يكتشفان أنهما شقيقان بعد إجراء فحص طبي مفاجأ


لم يكن يعرف زوجان ينحدران من ولاية مسيسيبي أنهما في الاصل شقيقان،بل أكثر من ذلك توأمين ولدا في ويوم واحد،إلا بعد اجراء فحص طبي أثبت ان الجينات متشابه بينهما ليعرفا فيما بعد أنهما شقيقان.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الشقيقان كشفا علاقة القرابة بينهما،اثر اجراء فحص طبي تمهيدا للخصوبة من أجل تلقيح اصطناعي لرغبتهما في الانجاب بعد سنوات طويلة من الزواج لم  يقع فيها حمل.

وتعرف الشابين الشقيقن على بعضهما دون ان يعرف كل منهما الاخر في الكلية أثناء فترة الدراسة كزملاء،وتحولت العلاقة من زمالة الى حب نتج عنها زواج قبل كشف حقيقة القرابة التي تجمع بينهما.

وذكرت صحيفة البيان الاماراتية،نقلا عن “ديلي ميل”البريطانية ان التوأمين تم التفريق بينهما في سن مبكرة،بعد وفاة أبويهما في حادثة سير،وتبنت كل واحد منهما عائلة مختلفة،دون اخبار العائليتين أن الابن الذي بحوزتهما له طفل شقيق.

وقامت محكمة جنوب ولاية مسيسيبي بابطال عقد القران فور علمها بمجريات الموضوع،عقب تقديم الزوجين طلب للانفصال بينهما.

وذكرت الصحيفة أن عقوبة الزواج من أحد الإخوة فى ولاية ميسيسيبي تصل إلى السجن 10 سنوات وغرامة قدرها 500 دولار، إلا أنه وبسبب الظروف الخارجة عن إرادة الشقيقان التي أحاطت بتلك الحالة فإن الزوجين التوأمين من المتوقع ألا يواجها أي تهم أو عقوبات.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*