سابقة.. هذا ما ستفعله دول الخليج إذا هددت البوليساريو والجزائر أمن المغرب..!!


سابقة.. هذا ما ستفعله دول الخليج إذا هددت البوليساريو والجزائر أمن المغرب

قال المحلل السياسي محمد بودن، إنه بحكم العلاقات الاستراتيجية الخاصة، وتطابق وجهات النظر بين دول مجلس التعاون الخليجي والمغرب، فإن وجود أي مخاطر تهدد أي بلد من هذا التكتل أو المغرب، سيكون الطرف الآخر مستعدا للتدخل، مضيفا أن أنه في حالة أي تهديد للبوليساريو والجزائر ستتدخل دول الخليج لمساعدة المغرب في المواجهة.

وأوضح  المتحدث، أن القمة المغربية الخليجية أسست لأمن جماعي على غرار المعمول به في الاتحادات الدولية ومجموعة من مناطق العالم، مضيفا أن هناك إدراك بين الطرفين للمخاطر والتهديدات بالمنطقة ككل، مضيفا أن هذه البنية الأمنية تعتبر ما يمس المغرب يمس الخليج، وما يضر الخليج يضر المغرب، مشيرا إلى أن هذا هو مفهوم الشراكة الأمنية التي تؤمن بالسيادة الكاملة الأطراف.

وأضاف المتحدث نفسه، أن صياغة هذه الركيزة الأمنية تتم عبر إدراك التهديدات الخارجية والداخلية، ورسم الإستراتيجية لتنمية القدرات الأمنية والاهتمام الكبير بسيادة الدول المعنية، وعبر توفير القدرة على مواجهة التهديدات الخارجية والداخلية ببناء القوة المشتركة وقوة البنيات الأمنية القادرة على التصدي والمواجهة، بالإضافة إلى إعداد سيناريوهات واتخاذ الإجراءات المناسبة لمواجهة التهديدات.

وتابع، أن هناك مجموعة من الإشكالات تتعلق بالأساس بقضية الجزر الإماراتية التي تحتلها إيران، وتحرش إيراني بالوحدة والسيادة البحرينية، وخط التماس بين السعودية واليمن، بالإضافة إلى قضية الوحدة الترابية المغربية.
وأشار بودن إلى أنه إذا تعلق الأمر بأي تهديد لهذه البلدان فإنه في إطار إقرار خطة العمل المشتركة في المجال الأمني بين المغرب ودول الخليج، فإن الأمور ستتطور لتصل إلى مستوى مواجهة أي تهديد مهما كان، ومن بينها مواجهة أي تهديد للوحدة الترابية المغربية سواء عبر البوليساريو أو الجزائر.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*