ركاب ينظمون وفقة احتجاجية تضامنا مع مسافرة تركت حقيبتها داخل حافلة نقل اليمامة


في اطار حملة تضامنية مع مسافرة كانت تنوي السفر من مدينة تيفلت الى الدار البيضاء صباح اليوم،قام عدد من الركاب يستقلون حافلة تابعة لشركة نقل اليمامة بالاحتجاج على سائق الحافلة حين ترك ورائه سيدة في عقدها الثالث يمحطة المدينة المذكورة،فيما سافر بحقيبتها ذات اللون الاحمر.

وكانت السيدة طلبت من المكلف بالتذاكر (كريسون)أن ينتظرها قليلا حتى تقتني قنينة ماء تروي بها ضمئها خلال الرحلة،لكنه تجاهلها بعد الموافقة على طلبها وسط سيل من الاحتجاجات جراء تذكير الركاب لسائق الحافلة التي تحمل لوحة مرقمة ب(1ه20711)ولم يتلتف لكلام المسافرين الذين طالبوه بالتريت قليلا الى حين عودة السيدة لاسيما وانه مازال قريبا من الباب الرئيسي للمحطة الطرقية بتيفلت.

وبناءا على هذا الحدث،تضامن عدد من المسافرين مع السيدة،وقرروا النزول لتنظيم وفقة احتجاجية امام الواجهة الامامية للحافلة،غير ان السائق العديم الانسانية تجاهل الجميع وأكمل طريقه.

يذكر أن سائق الحافلة القادمة من مدينة مكناس صوب الدار البيضاء،والذي دخل الى مدينة تيفلت على الساعة التاسعة إلا ربع،لم يقم بتشغل بوق الحافلة ثلاث مرات كما يفعل العديد من السائيقين،لتنبيه المسافرين الذين ذهبوا لقضاء حاجاتهم اثناء توفق الحافلة بالمحطة،وتحدى جميع الركاب بفعلته حين تجاهل سيدة ومجموعة من الركاب وتركهم خلف ظهره.

زكرياء الناسك


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*