خلال احتفالات عيد الشغل …ايمانويل ماكرون يخلد الذكرى 22 لمقتل عامل مغربي على يد متطرفين من حزب لوبان


خلال الاحتفالات التي شهدتها أقطاب عديدة احتفاءا  باليوم العالمي للشغل ، اختار المرشح الأوفر حظا للفوز بالرئاسيات الفرنسية  إيمانويل ماكرون تخليد الذكرى 22 لمقتل العامل المغربي ابراهيم بوعرام الذي ألقى به متطرفو حزب لوبان في نهر السين وسط باريس عام 1995 فقط لأنه يحمل ملامح عربية.

و حضر “ماكرون” ، صباح اليوم الإثنين، حاملاً إكليلا من الزهور وضعه بجوار اللوحة التذكارية التي ثبتتها عمودية باريس بمكان اغتيال المهاجر المغربي إبرهيم بوعرام، بمحاذاة جسر كاروسيل على نهر السين بالعاصمة الفرنسية باريس.

واستحضر مرشح الرئاسيات الفرنسية ، روح المهاجر المغربي، الذي قتل بباريس قبل 22 سنة على أيدي عناصر تنتمي الى الجبهة الوطنية المتطرفة .

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*