مصرع قاصر بطلة المصارعة العالمية على يد والدها


لقيت فتاة  تبلغ من العمر 15 ربيعا مصرعها بالاسماعلية على يد والدها بسبب عدم تركيزها في تداريب رياضة المصارعة،أثناء تواجدها رفقة أبيها داخل سيارته.

وكانت الفتاة المسماة قيد حياتها “ريم مجدي محمد”،دخلت في مشاداة كلامية وقعت بينها وبين والدها أثناء التدريب،حيث قام الاب بضرب ابنته برجله،وأثناء العودة الى المنزل اخد يعنفهما، مما دفع بالفتاة الى القاء نفسها من السيارة لتلقى حتفها على الفور بحسب ما أفادت به صجيفة “اليوم السابع”المصرية.

ولقيت الفتاة المصريةد بطلة المصارعة النسائية العالمية،مصرعها يوم أمس الجمعة،فيما القي القبض على والدها بتهمة الضرب حتى الموت،وتقرر حبس الوالد مدة أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وخوفا من الفضيحة والرأي العام الدولي،قدم الاب شكاية الى مدير امن الاسماعيلة،يذكر فيها أن ابنته القاصر صدمتها سيارة تسببت في مصرعها ولاذت بالفرار.

وتعتبر ريم مجدي فتاة ذات موهبة فريدة في رياضة المصارعة،بحصولها مجموعة من الالقاب الدولية، أبرزها مدالية برونزية في بطولة العالم بجورجيا خلال العام الجاري،وذهبية في بطولة افريقا لمصارعة الناشئين بالجزائر،كما حازت على 10 بطولات محلية،3 منها في سن 14 سنة،و3اخرى تحت سن 17 ربيعا،و3 اثناء بلوغها سن العشرين،ومدالية ذهبية فوق سن العشرين.

 

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE