شركة أمريكية كبيرة تسحب استثماراتها من الجزائر و تستقر بالمغرب


يبدو أن الامتيازات و الطاقات التي تتوفر عليها مملكتنا الشريفة اضحت مطمعا و متنفسا للعديد من المستثمرين الأجانب الذين أضحوا يجدون بالمغرب البلد الأنس لا ستثمار أموالهم ، مصادر إعلامية أكدث أنه بعد أن قامت الشركة الأمريكية “فيليب موريس” و المتخصصة في صناعة السجائر بغلق مقرها المتواجد بالجزائر سارعت إلى تغيير الوجهة صوب المغرب و بالضبط بمدينة طنجة و التي يسعى رئيس جهتها إلياس العماري لجدب مستثمرين جدد حتى تصبح قطبا اقتصاديا مهما و رافدا من روافد الانتاج بالمملكة.

إلياس العماري أكد أن الشركة الأمريكية اقتنت مايناهز الست هكتارات قرب ميناء طنجة المتوسط لبناء معمل لها كما سيتم تخصيص مكان بالقرب منه لزراعة نبتة “التبغ” و التي لن يتم استيرادها من الخارج ، الشئ الذي سيعود بالنفع على ساكنة المنطقة و سيوفر الآلاف من مناصب العمل.

و قد أضاف رئيس جهة طنجة تطوان أن الشركة المذكورة لازالت في طور دراسة التكلفة المالية لإقامة المشروع ، كما أشار إلا أن جل الانتاج سيكون موجه للتصدير الخارجي. 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*