عاجل…أمطار الخير تعيق مباراة مصيرية ضمن قسم الهواة+(صور)


أمطار الخير تكون نعمة على الزرع و النباتات،وتنقلب الى نقمة على أرضية الملاعب المغربية،بسبب اهمال المسؤولين للبنيات التحية للفضاءات الرياضية،وعدم ربط المسؤولية بالمحاسبة.

1_n

وفي الوقت الذي تحتضن فيه شركة خاصة ملاعب الرباط،وتعمل على تحسين جودة الملاعب والاصلاح والصيانة لكي تظهر في صورة جميلة تليق بها،يعرف ملعب الذكرى الفضية بمدينة تيط مليل سوء النبية التحتية،بحيث يتحول الفضاء الرياضي جراء تساقط الامطار الى أرض لا يسعها الا أن تحرث بمحراث انعدام المسوؤلية، لكثرة الاوحال التي تعيق مسيرة الاعبين عند اجراء أي مباراة.

4_n

وأفاد مصدر خاص للصحيفة 24، أن مسئولية سوء أرضية الملعب يتحملها رئيس الجماعة بمنطقة تيط مليل،حيث تم الغاء لقاء رسمي بين فريق أمل تيط مليل والنهضة البيضاوية،كان مقرر اجراءه على الساعة العاشرة صباحا من يوم الاحد.

la3_n

الاجواء السيئة للملاعب،غالبا ما تتسبب في حدوث مالا يحمد عقباه للاعبين الشباب،وتعرضهم الى الكسر والاصابات البليغة على مستوى الكاحل.مما يسبب في تهديم مستقبل الاعبين الشباب أصحاب المواهب في رياضة تعد الاولى من نوعها يمارسها أبناء الفقراء.

5_n

ورغم تقديم المسؤولي الفريق طلبات لاصلاح الملعب التابع  لجماعة تيط مليل،غير أن هناك أذن صماء لا تستجيب لكل النداءات لترميم الملعب حتى يصبح جاهزا لاجراء مباراة  في كرة القدم، خصوصا في فصل الشتاء عند تهاطل الامطار.

modarajn

لا تعاني أرضية ملعب تيط مليل من مشكل الاهمال فحسب،بل المدرجات بدورها تعرف الاهمال،بحيث لا يوجد سقف بالمكان المخصص للجماهير المساندة للفريق الذي يلعب ضمن أندية الهواة،إذ يعتبر الجمهور النواة الاساسية لنجاح الفرق وتسلق سلم تصنيف الاندية.

6_n

وفي سياق متصل،يعرف ملعب تسيما بدوره مشاكل عويصة تهم المراحيض منعدمة الماء الطهور،الى جانب الرشاشات التي تعاني من سوء الاستعمال،وأرضية السيئة،علما ان الملعب له تاريخ،غير أنه تعرض للاستغلال العشوائي وسوء التسيير من قبل جهات خاصة بحسب ماذكره ذات مصدر مقرب.

 4_n

وتذكرنا حالة الرديئة للملاعب الوطنية،بحادث ملعب الامير مولاي عبد الله بالرباط،في كأس العالم الاندية،أثناء المواجهة التي جمعت بين “ويسترن سيدني” الأسترالي، و”كروز أزول” المكسيكي بعد نزول الامطار على أرضية الملعب مما تسبب في اعاقت الاعبين،وتمت إقالة وزير الشبيبة والرياضة حينها محمد ازين،دون  معاقبة ولا محاسبته عن أموال ترميم المركب،وسط موجهة من الغضب أطلقها المغاربة لمحاسبة المتوريطن،لاسيما وأن الحدث تم نقله على قنوات اجنيبة عالمية،فهل سيكون مصير المسؤولين عن همال الملاعب كمصير ازين؟

زكرياء الناسك


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*