ايطاليا تعلق العمل باتفاقية “شنغن” لهذا السبب…


أعلنت الهيئة القومية للطيران المدني الإيطالية (حكومية)، اليوم الثلاثاء، أنه سيجري تعليق العمل باتفاقية “شنغن” للقادمين إليها عبر كافة مطارات البلاد؛ اعتباراً من، يوم غد الأربعاء، ضمن الإجراءات الأمنية المتعلقة بقمة السبع في تاورمينا.

وقالت الهيئة في بيان، إن “اجتماعاً قد عقد اليوم، بمقر الهيئة في روما، وحضره مسؤولون في وزارة الداخلية، تم على إثره اتخاذ قرار بتنفيذ الإجراءات الأمنية الخاصة بحماية قمة تاورمينا لمجموعة السبع”.

وأضافت: “سيوقف العمل باتفاقية شنغن، ابتداءً من يوم غد الأربعاء، وحتى 30 من الشهر (مايو/أيار) الجاري، وسيشمل كذلك تعطيل تطبيق شنغن الحدود البحرية والبرية للبلاد، خلال نفس التاريخ”.

ومن المقرر أن تُعقد قمة قادة مجموعة السبع (الولايات المتحدة، واليابان، وألمانيا، وإيطاليا، وفرنسا، وكندا، وبريطانيا) في “تاورمينا” الإيطالية في 26 و27 مايو/أيار المقبل.

وتنص اتفاقية “شنغن” على حرية العبور بدون تأشيرة لمواطني 26 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي (ما عدا: رومانيا، وبلغاريا، وكرواتيا، وقبرص)، بالإضافة إلى النرويج وأيسلندا وليشتنشتاين، والمملكة المتحدة، وأيرلندا، وسويسرا.

والشهر الماضي، أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية أن “الإجراءات الأمنية المشددة الخاصة بقمة تاورمينا، ستكون نشطة اعتباراً من 10 وحتى 30 مايو/أيار”.

وأشارت إلى أنه سيقوم “7 آلاف رجل (شرطة وجيش)، منهم 4000 من أجهزة الشرطة والدرك، و3000 تابعين للجيش الإيطالي على حماية نطاق يبلغ 10 كيلومترات حول مقر القمة، كما سيتم توفير الأمن البحري من خلال تواجد 550 من أفراد مختلف الأجهزة الأمنية”.

ومن بين التدابير المتخذة، التصدي لإمكانية القيام باعتداءات بالشاحنات أو ما شابه ذلك “من خلال وضع حواجز وعوائق على الطرق، وفرض حظر على حركة المركبات الثقيلة، خلال الفترة المذكورة”.‎

وكالات


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*