خطورة الوضع في الحسيمة أجبرت إلياس العماري الى مناشدة الساكنة “لتهدئة الاجواء”


على إثر الحراك المتجدد من حين لاخر ف منطقة الحسيمة،خرج إلياس العماري،الامين العام للاصالة والمعاصرة،بتدوينة على حسابه الخاص “فايسبوك” يناشد أبناء المنطقة “لتهدئة الاجواء” والتحلي بفضيلة الحوار والتفاعل الايجابي مع مجهودات المؤسسات الحكومية.

وأوضح  إبن منطقة الحسيمة في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، أن استتباب الأمن والاستقرار من اختصاص الحكومة، وباعتباره رئيسا لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، لايسمح له القانون بالتدخل في الموضوع إلا في حدود ما يطلب منه في إطار القانون والاختصاص.

وأشار العماري إلى أنه في تصريحاته الشخصية السابقة، قد دعا إلى تغليب الحوار، “بل بذلت كل ما بوسعي حسب مسؤولياتي الانتخابية والسياسية للإنصات إلى مطالب الساكنة من خلال تعبيراتها السياسية والنقابية والمدنية”، يضيف إلياس.

وأكد الأمين العام ل”الأصالة والمعاصرة” أن مساعي الحوار الجاد والمسؤول الذي شاركت فيه مختلف المؤسسات من حكومة ومنتخبين، قد أسفرت عن تسريع العمل من أجل تنفيذ مشاريع برنامج الحسيمة منارة المتوسط، كما تم التوقيع على بعض الاتفاقيات التي تهم الاستثمار الخاص بالإقليم، واستجابت الحكومة لبعض المطالب الملحة للساكنة لتسهيل الولوج إلى الوظائف على مستوى الأقاليم لضمان مبدأ تكافؤ الفرص، وأيضا الاستجابة لمطلب التكوين الوظيفي.

صحيفة24

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*